كلمة السيد العميد

تقييم المستخدم: 2 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

  

كلمة السيد العميد 20 \ 2 \ 2014

تاسست كلية الهندسة عام 2003 بقسمين علميين وهما قسم الهندسة المدنية وقسم الهندسة الميكانيكية والذين يكونان وبانتهاء هذا العام قد خرجا سبعة دفعات بعد ذلك تم استحداث قسم الهندسة الكهربائية عام 2008 وقد خرج الى الان ثلاث دفعات واخر الاستحداثات كان عام 2013 حيث تم استحداث قسم هندسة الطب الحياتي وهو من الاقسام المهمة والقليلة في العراق وبذلك تكون الاقسام الحالية اربعة اقسام علمية وتكون ايضا كلية الهندسة قد تجاوزت مفهوم الكلية الفتية واصبحت من الكليات المعروفة والتي اهلت الكثير من الطلبة الى الالتحاق بالدراسات العليا خارج العراق وداخله.

 

تعد كلية الهندسة من اهم الصروح العلمية في مدينة الناصرية ولايخفى مالهذه الكلية من اثر على واقع المدينة وماتشكله من دور محوري في رفد المحافظة على وجه الخصوص بالمهندسين الذين يشاركون بشكل فاعل في دفع عجلة الاعمار في المحافظة وكذلك رفدها بالبحوث العلمية والندوات والدراسات والاستشارات والاختبارات والتصاميم وهذا الدور المحوري يجب ان يتم ترسيخه وتطويره واتقانه وهذا ماسنعمل عليه  في الفترة المقبلة.

نطمح في ان تكون كلية الهندسة جامعة ذي قار الكلية الاولى في العراق وان تتميز اقليميا ودوليا خصوصا بعد سعي كلية الهندسة للدخول في برنامج ضمان الجودة والاعتماد الاكاديمي بحيث يكون حاكما على كل اقسامها وشعبها ووحداتها وقطعها اشواطا في ذلك وكذلك بعد سعيها للدخول ضمن برنامج المؤسسة الامريكية للهندسة والتكنولوجيا وكذلك الاجراءات التي سيتم العمل على تفعيلها من اجل ذلك.

تهتم الكلية بتحسين الهيكل التنظيمي وذلك باستحداث بعض الوحدات الضرورية مثل الوحدة القانونية ووحدة الارشاد التربوي وتطوير بعض الوحدات المهمة مثل الوحدة العلمية لتكون شعبة الشؤون العلمية اضافة الى استخدام التقنيات الحديثة في العمل من الارشفة والاتصال وانشاء شبكة انترانيت والاعتماد على الكفاءات التي تزخر بها الكلية في هذا المجال والاعتماد على العمل الجماعي في اداء الاعمال الموكلة. كما تسعى الكلية الى وضع خطط لاستحداث اقسام علمية جديدة يحتاج مخرجاتها القطاع العام والخاص مثل الهندسة المعمارية والكيمياوية وهندسة النفط وهندسة تكنولوجيا المعلومات وهندسة البيئة وهندسة البنى التحتية وفتح تخصصات جديدة في الاقاسام العلمية مثل تخصص هندسة الطائرات والسيارات وهندسة الطرق والمساحة.

تتبنى الكلية موضوع الاعتماد على الخطط الاستراتيجية في عملها الاداري والعلمي والمالي والخدمي التخطيط الطويل الامد والتخطيط القصير الامد في شتى المجالات في تطوير البرامج التعليمية وفي البحوث العلمية والاعمال الفنية والادارية والبعثات والزمالات والدراسات والتفرغ العلمي وفتح الدراسات العليا وفي الموازنة السنوية.

تسعى الكلية الى تخريج مهندسين وحملة شهادات عليا مزودين بالقدرات والقابليات المختلفة في الهندسة والرياضيات والعلوم والقدرة على الاتصال والتعلم الطويل الامد والاهتمام بالقضايا المعاصرة والمهنة واخلاقياتها والاحساس العالي بضرورة العمل المشترك وتحمل المسؤولية من اجل بناء البلد وتطويره وشحنه بالعلوم واجراء البحوث وفي التشجيع على الابداع والابتكار.

تسعى الكلية ايضا الى الاهتمام بالكادر التدريسي وذلك من خلال التشجيع على اجراء البحوث وتطوير القابليات والقدرات وزجهم في دورات تدريبية وفي تبني المشاريع الريادية والتعاقد مع المؤسسات المختلفة لاجراء البحوث. وكذلك الاهتمام بالموظفين وجميع العاملين وذلك من خلال فسح المجال امامهم لاكمال دراستهم وتشجيعهم على تطوير القابليات وزجهم في دورات تدريبية من اجل تحسين ادائهم في انجاز الاعمال الموكلة ومن جانب اخر فسح المجال امام الجميع لاظهار قدراتهم وقابلياتهم في تطوير العمل وتحسينه

اما في مجال المناهج الدراسية فهناك خطط لتطويرها وذلك من خلال الاعتماد على حاجة السوق لبعض المواضيع الهندسية المهمة والتخصصات وتحديث المناهج لتتناول التطور التقني الحديث الموجود والاعتماد على اراء لجان استشارية تحدد لنا حاجة المجتمع وكذلك من خلال الاستبيانات المختلفة للخريجين وللدوائر التي يعملون بها حتى نعرف نقاط القوة والضعف في الامكانيات والقابليات الموجودة لدى هؤلاء الخريجين. وايضا الاهتمام بطرق التعليم والتعلم الحديثة والاهتمام بالتعليم الالكتروني وكذلك الاهتمام بطرق القياس المختلفة من اجل تحليل النتائج وتحسين العمل.

تؤمن الكلية بضرورة التواصل العلمي والتنسيق مع باقي الكليات الهندسية في العمل العلمي المشترك من الاشراف والتقويم العلمي واللغوي واقامة الندوات والمؤتمرات وورش العمل والمشاركة الفاعلة فيها وتفعيل موضوع الاستاذ الزائر وكذلك الاهتمام بالتواصل العلمي مع باقي الكليات في المواضيع المشتركة وكذلك الجمعيات العلمية في داخل وخارج العراق والمشاركة في اللجان الوزارية المختلفة اضافة الى الاهتمام بموضوع التوامة ومذكرات التفاهم مع دول مختلفة. 

وتهتم ايضا بالتواصل مع المؤسسات العلمية المتخصصة في المحافظة في داخل العراق وخارجه في المجالات الهندسية التي تغطيها الكلية. فلهندسة الطب الحياتي باعتباره من الاقسام الحديثة وباعتباره يضم عدة تخصصات سيكون للكلية اهتمام في التعاون مع بعض المستشفيات من اجل التواصل العلمي وتبادل الخبرات وكذلك بالنسبة للتخصصات الاخرى وحسب مايناسبها.

وتوافقا مع سياسة الوزارة والجامعة تهتم الكلية بمفهوم الجامعة المنتجة حيث تدعم مؤسسات الدولة والقطاع الخاص بالتدريب والمختبرات والتصنيع والبحوث وتزودهم بالخبراء الاستشاريين وان تاخذ حيزها الطبيعي والحقيقي في المجتمع وقيادته تربويا وعلميا وتقنيا وتكنولوجيا.  وان الجامعة المنتجة هي النتيجة الحتمية للفقرات التي تناولناها سابقا في كلمتنا.

واخيرا سيكون تركيز الكلية منصبا على تطبيق ادارة الجودة الشاملة والتركيز على جمع البيانات وتحليها وتحسين العمل وتطويره ومتابعة ذلك بشكل مستمر حتى يمكن الوصول الى اقصى مايمكن من ضبط الجودة في العمل سواء المتعلق في البرامج التعليمية او عمل الشعب والوحدات والتدريب والاستشارات والتصنيع والمختبرات. 

هذا وبالتوكل على الله تبارك وتعالى واتباع الصراط المستقيم نساله ان يوفقنا لخدمة بلدنا العزيز واهله الكرام.

ا.م.د رسول ريسان شاكر

0
0
0
s2sdefault
Copyright © 2014 جميع الحقوق محفوظة ® موقع كلية الهندسة / جامعة ذي قار © ™ Powered by